أولاً : الأصول
يجب أن يوفر الأصل للشرآة منفعة اقتصادية في المستقبل وتوفير تدفقات نقدية صافية في المستقبل وهذا بالطرق التالية .
- أن يتم إستخدامة بصفة منفردة أو مع أصول أخرى لإنتاج سلع أو خدمات تباع من قبل المنشأة . أن يستبدل مع أصول


أخرى .
- أن يستخدم لسداد الإلتزام .
- أن يوزع على ملاك المنشأة .
- يجب أن تكون المنشاة قادرة على الصول على المنافع من الأصل .
ثانيا : الالتزامات
هي بعض التضحيات المستقبلية محتملة لتحويل أصول أو توفير خدمات للآخرين نتيجة تعهدات قائمة على الوحدة لهؤلاء نتيجة لمعاملات أو أحداث حدثت فعلاً في الماضي .
ثالثا : حقوق الملكية
هي الحصص المتبقية من الأصول بعد إستبعاد الخصوم ، وفي منشآت الأعمال تكون حقوق الملكية هي حصة الملاك في المنشأة وتنشأ حقوق الملكية من علاقات الملكية على أساس توزيع الربح على الملاك ، ويتم تزايد حقوق الملكية من خلال استثمارات الملاك والدخل الصافي ، وتقل حقوق الملكية بواسطة التوزيعات على الملاك .
رابعا : الإيرادات
الإيراد هو : - إجمالي تدفق المنافع الإقتصادية الداخلة للمنشأة خلال الفترة المالية والتي تنشأ من ممارسة المنشأة لأنشطتها العادية وينتج عن
تلك التدفقات زيادة في حقوق الملكية بخلاف الزيادة الناتجة عن مساهمات المشارآين في رأس المال .
خامسا : المصروفات
هو عبارة عن مبلغ تم إنفاقة ويتم الاستفادة منه تدريجيا مثل ثمن الأصول الثابتة التي تهلك حيث ثمن الأصل مصروف ، قسط الإهلاك
السنوي منه تكلفة إذا تمت الإستفادة منه أو خسارة إذا لم تحدث الإستفادة .